منتديات تلكيف للاابد
اهلا وسهلاا بكم في منتديات تلكيف للابد



منتديات تلكيف للاابد

أهلا وسهلا بك إلى منتديات تلكيف للاابد
 
الرئيسية1اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نظام آل سعود المنبع الاول في العالم لتصدير وتفريخ وتمويل ونشر الفكر الارهابي .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Josef Schallal



عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 22/06/2015

مُساهمةموضوع: نظام آل سعود المنبع الاول في العالم لتصدير وتفريخ وتمويل ونشر الفكر الارهابي .    الخميس سبتمبر 10, 2015 3:30 pm


نظام آل سعود المنبع الاول في العالم لتصدير وتفريخ وتمويل ونشر الفكر الارهابي .
جوزيف شلال
josefshalal@yahoo.de

قبل الدخول الى من يمول الفكر الديني الاسلامي الوهابي القاعدي والداعشي المتطرف سوف نعرف مفهوم الارهاب وانواعه ومصادره ! مؤيدي ومناصري مدرسة فكر الارهاب يقولون لا يوجد تعريف واضح ومتفق عليه دوليا لكي نقول هذا هو - ارهاب - ! هذا في مفهوم هؤلاء يعني / كل الاعمال الارهابية تعتبر جهادا ومقاومة !! ويقولون كذلك اذا كانت الامم المتحدة لم تعرف معنى الارهاب الى الان - فكيف نلتزم به نحن !!!!! .
هذه المحاولة اعتبرها مكرا وخساسة لمحاولة جر اعلى هيئة دولية ومحاولة حصر معنى الارهاب في زاوية واحدة والمجال الباقي يبقى مفتوحا ومسموحا به لكي يمارسون الارهاب المسموح به دوليا وشرعا !! .

الارهاب هو كل من يقوم باعمال ضد البشرية والانسانية والمجتمع والوطن والارض والجو يعتبر ارهابي ! اي بمعنى اوضح نقول - كل من قام بعمليات قتل ضد شعبه وشعوب اخرى مسالمة وكل من باع وفرط بوطنه وباوطان اخرى وكل من كان في النظام مستبدا ودكتاتوريا وكل من يؤيد ويساعد ويساند في قتل ابرياء وكل من يقوم بتخريب الارض والجو هم - ارهابيين - ! .
هناك ادلة دامغة وواضحة كوضوح نور الشمس تدين الدول والانظمة والجماعات والمنظمات والاحزاب الدينية ! من اهمها وابرزها النظام السعودي الوهابي التكفيري الاسلامي المتطرف لانه وراء اغلب العمليات الارهابية والاجرامية التي حدثت في العالم وكذلك يعتبر المصدر الرئيسي للقاعدة والارهاب والتمويل والتصدير ! طبعا هذا لا ينفي بانه لا توجد مصادر اخرى من بينها النظام السوري والاردني وباكستان وتركيا وايران ودول اخرى .

السعودية تضخ اموالا للقاعدة وللارهابيين في العراق والعالم ! بعض المعلومات من اللاجئين العراقيين في بريطانيا تقول وتؤكد بانهم كانوا منتمين الى المجموعات الارهابية وتعاونهم مع القاعدة ! على سبيل المثال -
الطبيب العراقي بلال عبدالله المعتقل في بريطانيا كان متواجدا في الاردن عام 2004 وانتقل الى بريطانيا كلاجئ سنة 2006 .
طبيب اخر اردني معتقل في بريطانيا على احداث العمليات الارهابية التي وقعت في لندن .

نرى ان المواجهة مع الارهاب والقاعدة يجب ان تكون عالميا وبتعاون المجتمع الدولي ! لان الارهاب لا يقتصر على دولة معينة او شعب معين ! كل الدلائل تشير بان المذهب والفكر الوهابي وفتاواهم المتطرفة والمتشدده تؤدي الى الارهاب والقتل والعنف بكل اشكاله المعروفة .
العديد من العمليات الاجرامية التي وقعت في العراق وبريطانيا واسبانيا وحتى في ارض منبع الارهاب في السعودية والاردن وقطر ودول عربية واسلامية متطرفة اخرى قد قتلت المئات من البشر اضافة الى التدمير الهائل في الممتلكات .
التمويل الذي ياتي من السعودية الى تنظيمات القاعدة وداعش والمنظمات الارهابية المشبوهة ياتي ضمن فتاوى متشدده من المذهب الوهابي الاسلامي السعودي ! هذا المذهب يتصف بعدم التسامح الا مع انصار المذهب نفسه !! وهذا المذهب تعتنقه العائلة السعودية المالكة والحاكمة ! لهذا السبب نرى ان النظام السعودي لم يتخذ الخطوات المطلوبة واللازمة لوقف تدفق الاموال من اراضيه الى تلك الجهات الاجرامية في الخارج .

في نظر هؤلاء بان تصدير هذه البضاعة الفاسدة للعراق والعالم على سبيل المثال تعتبر حلالا في نظرهم وفكرهم !
كثير من التقارير المخابراتية والاستخباراتية تؤكد ان السعودية ما تزال المصدر الاول في العالم لتمويل الارهبيين والمسؤول الاول كذلك عن العمليات الاجرامية الانتحارية التي تحدث الى الان في العراق ودول اخرى وتفتك بالمدنيين وتقتل المئات منهم يوميا !! حسب التحقيقات في العراق وغير العراق تشير على ان اكثر من نصف المجرمين والارهابيين المتطوعين تحت لواء القاعدة وداعش في العراق هم ياتون من الاراضي السعودية ! وهناك من يجند القتلة الانتحاريين ويسهل دخولهم بالتعاون مع مخابرات النظام الارهابي السوري وبدعم من ايران على الحدود لغرض اجراء عمليات اجرامية لقتل الابرياء من العراقيين تحت مسميات واسماء الكفر والاجرام ما يسمى بالجهاد الارهابي القذر والمقاومة الاجرامية العفنة .

من هنا نستغرب من هذا الصمت المطبق والتغاضي الامريكي والدولي عن منابع الارهاب والاجرام والفكر المتطرف والمتشدد التكفيري والوهابي في السعودية ودول اخرى وكيف يستقبل الرئيس الفاشل الامريكي اوباما ملك الارهاب العالمي سلمان خادم القاعدة وداعش ! .
هذه الانظمة وما فيها من رجال الدين الكفار الذين يستحل الدماء في العراق ودول اخرى لغرض معتقداتهم المريضة والمشبوهة يقولون بان الارهاب في اراضيهم هو ارهاب والقتيل شهيد ! .
الى متى يسكت العراقيين الشرفاء والعالم عما تقوم به وتنتهجه تلك المؤسسات الدينية الوهابية السعودية والايرانية معا من نشر عقيدة وافكار التطرف والارهاب والانتحار الجبان مع انظمة ودول اخرى ! هذه الجملة نقلناها من صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤول كبير امريكي - المصدر يؤكد ان 50% من الانتحاريين الارهابيين هم ياتون من السعودية الى العراق ! وتتسائل الجريدة نفسها تقول - السعودية تعتبر اكبر حليف لاميركا في المنطقة وهي غير قادرة اي اميركا بوضع حد لهذه الازدواجية !!!!! اضافة ان السعودية كانت مصدرا للتمويل المادي والبشر لتنظيم القاعدة وداعش مشيرة الى احداث 11 ايلول 2001 الذي كان 15 شخصا مجرما من اصل 19 من الذين نفذوا العملية كانوا سعوديين والى هذه الايام الاجرام مستمر ! .

هنا كذلك لابد ان نؤكد ونشير الى كلام السيد مستشار الامن القومي العراقي السابق موفق الربيعي الذي قال - ان اعداد السعوديين الذين تمت محاكمتهم في العراق تجاوز 160 سعوديا ! وان هناك المئات منهم ينتظرون المحاكمة وان كثيرا منهم قتلوا في هجمات انتحارية بخلاف ما تم قتلهم خلال الاعوام الاربعة الماضية !!! ..

ان نار الارهاب والاجرام والتكفير بدا يرتد على السعودية ونظامها ودول اخرى التي شجعت وساندت الارهاب في العراق والعالم ! .
هذا التدخل السافر على حساب الدم العراقي ودم الابرياء من شعوب العالم وتصدير الارهابيين الى العراق بدا السحر ينقلب على الساحر ! بعد صحوة ويقظة العراقيين من هذا الخطر المدمر بدا الارهاب يطالهم ايضا في عقر دارهم ! .
بعد ان اكتوى النظام السعودي بطعم الارهاب وما خلفه من قتل ودمار صار يدعوا الى محاربة الارهابيين الذين يستقون من منابع الفكر الوهابي ! وفي تصريح لوزير الداخلية السعودي نايف بن عبد العزيز حيث قال - احبطنا 90% من الهجمات على الارض السعودية !!! وشن هجوما على المتشددين في بلاده ومحذرا من خطورة الافكار التي يحملها المقاتلون العائدون من العراق الى الارض السعودية !! ودعا نايف لاول مرة الى محاربة فكر القاعدة ! ولا نعرف كيف يحارب هذا الفكر في السعودية فقط ام في العالم اجمع بعد ان اسهموا هم في نشره !! وحمل الوزير الدعاة وائمة وخطباء المساجد مواجهة افكار القاعدة التي بدات تشكل عبئا على النظام كذلك .

قبل سنة 2007 كان العراق يستقطب الارهابيين والقتلة والمجرمين من العرب وغير العرب ! لكن بعد ذلك بدات الهجرة المعاكسة للمقاتلين والانتحاريين من الارهابيين بدك مساجد السعودية ومنها والعودة الى اوكارهم ومنابعهم وهم مدربون بشكل جيد وجاهزون وعلى اتم الاستعداد لشن الهجمات والعمليات على اراضي تلك الدول ! ويقال الان ان / العراق بدا يصدر الارهاب المعاكس الى تلك الانظمة ودول العالم ومنها اوربا التي حوت الارهابيين / ! هؤلاء الارهابيين لديهم خبرة وممارسة واتقان استعمال لجميع انواع الاسلحة والمتفجرات وصفها واستعمالها وانواع التدريب العالي في فنون القتال .
في اعتقادي ان المقاتلين الانتحاريين والارهابيين القتلة والمجرمين الذين كانوا في العراق ورحلوا الى هذه الدول هم اشد خطورة من الباقي وممن كانوا في بعض الدول منها افغانستان على سبيل المثال بسبب التدريبات الصعبة والعالية والخبرة التي لا تضاهي التي اكتسبوها في مواجهة اقوى جيش في العالم قوة وسلاحا وتكنولوجيا الا وهو الجيش الامريكي وقوات متعددة الجنسيات الاخرى في العراق ! .
من هنا كذلك ارى ان العراق الى وقت بعيد سيكون ويشكل مصدر مهم للمشاكل والمخاطر والمتاعب للسعودية الفاشية ودول التخلف الخليجي والعالم التي ساهمت وشاركت في تمزيق العراق وقتل شعبه وخاصة المسيحيين والايزيديين والصابئة والشرفاء من اللادينيين ! ونقول لكم الف مبروك ونقدم بهذه المناسبة تحياتنا وشكرنا لبضاعتكم النجسة التي ردت اليكم وكانت فاسدة مثلكم ولكن تم تعقيمها على ايدي الارهابيين وذوي الخبرة العريقة في الذبح والنحر والاغتصاب لكي تكون صالحة للاستعمال وتحت الطلب .

المجتمع الدولي والعالم يتحمل مسؤولية اخلاقية للتصدي لخطر الفكر الوهابي النازي المتشدد التكفيري وكما تصدى العالم قبل حوالي 6 عقود من الزمن للفكر النازي في المانيا والفاشية في ايطاليا والشيوعية في الاتحاد السوفيتي ! ان خطر الوهابية كخطر النازية والفاشية لان هذا الفكر متلفع بالدين بالرغم من انها ليست مذهب من مذاهب المسلمين ! ولا منهج اصلاحي ! بل هي حركة وفكر تدميري هدام يعتمد على اقصاء الاخر وتكفير والغاء وعدم الاعتراف باي فكر ومذهب ودين اخر ! هذا الفكر ينتهك الاعراض ويستبيح الحرمات باعتماده على العنف والتطرف والحقد وتصفية العدو ! لهذا تشكل خطورة على البشرية والاديان الاخرى لانه فكر متخلف لا يعترف بالتعايش مع الغير وهم اصحاب الفكر الشمولي الذي يعتمد على قيم الجاهلية والبادية والبداوة والصحراء .

لكل هذه الاسباب والعوامل التي قلناها الان وغيرها اذن لا بد ان يدعوا الجميع الى القضاء على هذا الفكر الوهابي القذر وقبره الى الابد والتحرك السريع مع المجتمع الدولي والمنظمات العالمية لاصدار قرار ضد هذا الفكر ومحاسبته وكل من يقف خلفه ووراءه ! ويجب ان يحاكم لانه انتج القاعدة وداعش وحركة طالبان الارهابية المتخلفة ومئات الالوف من الارهابيين والقتلة في العالم والذين قاموا بابشع الجرائم التي عرفها العالم ! .
الوهابية والعائلة الحاكمة والمالكة اي اسرة ال سعود شريكان في كل ما حدث من جرائم في العالم خاصة في العراق !!! .

ان تزايد الاصولية الدينية و المتشددين في الدول العربية والاسلامية كان بسبب هذا الفكر الاصولي المتشدد و المتطرف الذي يدعم الحركات الاجرامية في العالم كله !
هناك ملفات واسماء وصور وارقام وتواريخ وحوادث موثقة لجميع الجرائم الارهابية التي كان سببها هذا الفكر الوهابي السعودي الفاشي يجب طبعها وتوزيعها على جميع دول العالم وبكل اللغات لكي يتعرف العالم على ما اقترفته ايادي هذا الفكر الارهابي وما حدث في العراق خاصة من قتل للا برياء من الشيعة والسنة والمسلمين والمسيحيين والايزيديين والصابئة وباقي مكونات الشعب العراقي على يد القتلة والمجرمين حاملي فكر القاعدة والوهابية الداعشية الذي لا يعترف بالاخر باي شكل من الاشكال !
على الاعلام العالمي والمحلي فضح هذا الفكر وما قام به من الجرائم والتصدي له والى الدور الخطير الذي تلعبه البعثات الدبلوماسية من نظام ال سعود الوهابي في مثل هذه الدول .








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نظام آل سعود المنبع الاول في العالم لتصدير وتفريخ وتمويل ونشر الفكر الارهابي .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تلكيف للاابد :: - † -القسم العام- † - :: - † -منتدى الحوار والنقاشات - † --
انتقل الى: